اليوم العالمي للوقاية من الغرق

يتم الاحتفال باليوم العالمي للوقاية من الغرق سنويًا في 25 يوليو. ويهدف إلى رفع مستوى الوعي حول الآثار الكارثية وطويلة المدى للغرق على كل من الأسرة والمجتمع مع إطلاعنا أيضًا على طرق إنقاذ الحياة لمنعه. يغرق تقريبًا 236000 فرد كل عام وعادة ما يكون شائعًا أكثر بين الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 5 و 14 عامًا. أظهرت الدراسات أن الأطفال والمراهقين من المناطق الريفية من المرجح أن يغرقوا أكثر من أولئك الذين يعيشون في المدينة. في هذه التدوينة ستتعرف على تاريخ اليوم العالمي للوقاية من الغرق، وأنشطة هذا اليوم، والتسويق في اليوم العالمي للوقاية من الغرق.

تاريخ اليوم العالمي للوقاية من الغرق

يُحتفل باليوم العالمي للوقاية من الغرق الذي أُنشئ في أبريل 2021 بموجب قرار الجمعية العامة للأمم المتحدة "الوقاية من الغرق العالمي" في شهر يوليو من كل عام. يوفر هذا الحدث العالمي للدعوة فرصة لتسليط الضوء على التأثير المدمر والعميق للغرق على العائلات والمجتمعات وكذلك لاقتراح تدابير لإنقاذ الأرواح للمساعدة في منع حدوثه مرة أخرى. يغرق ما يقدر بنحو 236000 شخص كل عام، مما يجعل الغرق أحد الأسباب العشرة الأولى للوفاة بين الأطفال والمراهقين الذين تتراوح أعمارهم بين عام واحد و 24 عامًا.

يؤثر الغرق بشكل على الأطفال والمراهقين في المناطق الريفية حيث تحدث أكثر من 90٪ من وفيات الغرق في الأنهار والبحيرات والينابيع والآبار وأوعية تخزين المياه المنزلية في الدول منخفضة ومتوسطة الدخل. تشمل أهداف يوم الغرق العالمي توفير أماكن آمنة بعيدًا عن الماء، مثل مراكز رعاية الأطفال في سن ما قبل المدرسة، وتعليم السباحة، والسلامة المائية، ومهارات إنقاذ الأرواح، وتدريب المارة على الإنقاذ الآمن والإنعاش، وإنشاء وتنفيذ القوارب الآمنة، والشحن، وتنظيم القوارب، وتحسين إدارة مخاطر الفيضانات.

تكافح المراحل الست للغرق لإبقاء مجرى الهواء خاليًا من الماء، وحبس النفس، واستنشاق الماء، وفقدان الوعي، والسكتة القلبية التنفسية، وأخيراً الموت. يحرم الغرق الجسم من الأكسجين مما قد يضر بالأعضاء وخاصة الدماغ. يقوم الأطباء بتقييم الأشخاص من حيث الحرمان من الأكسجين والمشكلات الأخرى التي كثيرًا ما تصاحب الغرق (مثل إصابات العمود الفقري الناجمة عن الغوص). يركز العلاج على حل مشكلة الحرمان من الأكسجين وقضايا أخرى. ينجو غالبية الناس من تجارب أشبه بالغرق. حتى إذا غرق الشخص بالمياه لفترة طويلة، فقد يظل الإنعاش ممكنًا اعتمادًا على عدة عوامل.

أنشطة اليوم العالمي للوقاية من الغرق

التسجيل في دروس السباحة، سجل في دروس السباحة للاحتفال باليوم العالمي للوقاية من الغرق. إذا كنت تعرف كيف تسبح بالفعل، اصقل مهاراتك استعدادًا لصيف ممتع. وشارك بالمعلومات حول هذا اليوم على وسائل التواصل الاجتماعي لزيادة الوعي حول الوقاية من الغرق. يمكنك أيضًا مشاركة بعض معلومات سلامة السباحة. تذكر استخدام الهاشتاق #WorldDrowningPreventionDay.

التسويق في اليوم العالمي للوقاية من الغرق

قم بالشراكة مع حمامات السباحة المحلية والشواطئ والمتنزهات المائية لتقديم ورش عمل أو دورات للوقاية من الغرق في اليوم العالمي للوقاية من الغرق. يمكن أن تتضمن ورش العمل هذه نصائح حول سلامة المياه، وعروض توضيحية للإنعاش القلبي الرئوي، وتقنيات السباحة الأساسية. 

قم بتنفيذ حملة على مواقع التواصل الاجتماعي للتوعية للوقاية من الغرق. أنشئ محتوى جذابًا مثل الرسوم البيانية ومقاطع الفيديو وشهادات الناجين أو عائلاتهم. شجع الأشخاص على مشاركة قصصهم الخاصة أو نصائح حول سلامة المياه باستخدام هاشتاق محدد.

تنظيم فعالية مجتمعية أو ندوة افتراضية مع خبراء في السلامة المائية والوقاية من الغرق. ادعُ السلطات المحلية أو رجال الإنقاذ أو ممثلين من المنظمات غير الربحية للتحدث في الحدث. وتزويد الحاضرين بالمواد والموارد الإعلامية. يمكنك أيضًا التعاون مع المدارس لدمج التثقيف حول الوقاية من الغرق في المناهج الدراسية في اليوم العالمي للوقاية من الغرق. اعرض تقديم دورات تدريبية للمعلمين والموظفين حول ممارسات سلامة المياه، حتى يتمكنوا من تثقيف الطلاب حول الوقاية من الغرق.

قم بتطوير شراكات مع الفنادق أو المنتجعات أو وكالات السفر المحلية لتضمين نصائح وموارد حول سلامة المياه في حزم الترحيب بالضيف أو المنصات عبر الإنترنت. يمكن أن يساعد ذلك في تثقيف وإعلام السائحين بالمخاطر المحتملة والاحتياطات أثناء الإجازة. والتعاون مع الفرق الرياضية المحلية أو الرياضيين المشهورين لإنشاء حملات توعية حول الوقاية من الغرق. قم بالشراكة مع فريق أو شخص رياضي للترويج لسلامة المياه وتقديم البضائع الموقعة أو الخبرات كجوائز للمشاركة في مسابقات سلامة المياه.

تقديم دروس سباحة مخفضة أو مجانية للأطفال والكبار في اليوم العالمي للوقاية من الغرق. شارك مع مدارس السباحة المحلية أو المراكز المجتمعية لتقديم هذه الدروس. الترويج للمبادرة من خلال الإعلانات والصحف المحلية ووسائل التواصل الاجتماعي. تذكر أن المفتاح هو إنشاء تجارب جذابة وغنية بالمعلومات ولا تنسى من شأنها أن تلقى صدى لدى المجتمع وتحفزهم على اتخاذ إجراءات لمنع حوادث الغرق.

ملخص اليوم العالمي للوقاية من الغرق 

يتم الاحتفال بيوم الوقاية من الغرق العالمي في 25 يوليو سنويًا، إن الهدف من اليوم العالمي للوقاية من الغرق هو زيادة الوعي بالأزمة وتثقيف الناس حول احتياطات سلامة المياه.