دروس في التسويق من فلودمورت

دروس في التسويق من فلودمورت 

لا أمل من تكرار متابعة سلسلة أفلام هاري بوتر ففي كل مرة أشاهد فيها السلسلة انبهر بتفاصيلها. الشخصية الرئيسية هاري بوتر وهو في بداية السلسلة يكتشف بأنه ساحر وتتم دعوته للدراسة في هوجورتس وهو يبلغ من العمر أحد عشر عامًا هذه الدعوة كانت بمثابة تذكرة للهروب من حياته الكئيبة، ولكن كانت هناك صعوبات في انتظاره من ضمنها مواجهة اللورد فلودمورت الخصم الرئيسي لهاري والذي ظهر لأول مرة في هاري بوتر وحجر الفيلسوف عام 1997م. وهل الأفلام بدون شخصيات شريرة تستحق المشاهدة؟ إن الشخصيات الشريرة هي التي تجعلنا نرى تقلبات الأحداث والصراعات وتطور الشخصيات الرئيسية. و لقد أبدعت الكاتبة جي كي رواينغ لسلسة هاري بوتر في كتابة الشخصيات. خصوصًا اللورد فولدمورت والذي من الممكن التعلم منه في التسويق.

حملة جريئة

كان فولدمورت يتصدر الصفحة الأولى من جريدة The Daily Prophet و كانت كل المقالات التي تُكتب عنه سيئة لكنه لم يهتم بذلك، بل و كان يسعده قبول الردود السلبية على ما يفعله. يجب على المسوقين استخدام عصا التسويق الخاصة بهم فقط من أجل الخير، لكن كمسوق لا تخف من إنشاء حملة تسويقية جريئة للحصول على اسمك وإظهار علامتك التجارية. في بعض الحالات أدت العلاقات العامة السيئة إلى زيادة المبيعات. ومع ذلك، ليس من الذكاء أن يُكتب عنك مقالات سلبية طوال الوقت. بالنسبة للشركات الكبرى، يمكن أن يضر ذلك بسمعتها. ما يمكن أن تعلمه من فولدمورت هو أن تكون واثقًا من نفسك وأن تستغل الفرص لإيصال رسالتك للجمهور.

سهولة التعرف على العلامة التجارية

يعلم الجميع أهمية جعل علامتك التجارية مميزة. على سبيل المثال، قد ترى شعار آبل وتتحمس لمنتجاتها الجديدة. و إذا رأيت طائرًا صغيرًا أزرق اللون على صفحة الويب، فأنت تعلم أنك على تويتر. وبالمثل إذا رأيت ثعبانًا يخرج من جمجمة، فأنت تعلم أنها العلامة المظلمة الخاصة بفولدمورت وأكلة الموت. عندما ظهرت هذه العلامة المظلمة في السماء خلال كأس العالم للكويديتش عرف العالم بأسره ما يعنيه وساد الرعب. هذه هي القوة العاطفية التي تريدها مع علامتك التجارية. على الرغم من أن الرعب قد لا يكون من المشاعر التي تهدف إليها، إلا أن وجود رد فعل فوري وعاطفي تجاه العلامة التجارية أمر هام. لذا فإن تخصيص الوقت والاستثمار في إنشاء علامة تجارية لا تُنسى أثناء الحملة التسويقية أساسي.

بناء شبكة من المتابعين المخلصين

لم يكن لدى فولدمورت أي من وسائل التواصل الاجتماعي للوصول إلى المؤثرين، ولم يقم بأي علاقات عامة رقمية للتعريف باسمه وعلامته التجارية. على الرغم من ذلك، تمكن من تكوين مجموعة قوية من المتابعين لتمثيله ومشاركة أفكاره مع عالم السحرة (المعروفين بأكلة الموت). كان لوسيوس مالفوي من أكلة الموت بسبب تأثيره في وزارة السحر، و كان موقعه في السلطة يعني أنه كان قادرًا على التأثير على الآخرين، بالنسبة لنا فهذا يترجم إلى التسويق بالمؤثرين. عند اختيار المؤثرين أو المدونين، من الضروري البحث عن الأشخاص ذو الصلة بمجال عملك و الذين سيتواصلون مع جمهورك المستهدف تمامًا كما فعل فولدمورت مع لوسيوس.

قدم مكافآت لا تقبل المنافسة

لا يطلب فولدمورت المال ، كل ما يطلبه هو الالتزام والولاء. ماذا يحصل أتباعه في المقابل؟ الحماية. بالطبع ، آمن العديد من أتباعه بأهدافه المتمثلة في إنشاء عالم ساحر بدم نقي وانضموا إليه عن طيب خاطر ولكن هذا لم يحدث إلا بعد أن تطورت العلامة التجارية لفولدمورت إلى الحد الذي يمكن أن تؤثر فيه على الناس. إن إظهار فوائد التواجد إلى جانبك أمر أساسي هنا. ما الذي يجنيه الناس من الشراء منك أو استخدام خدماتك؟ هل تقدم نتائج في أسرع وقت ، أو خصم إذا قام شخص ما بإحالة صديق؟ بالإضافة إلى التميز عن المنافسين ، فأنت بحاجة إلى سبب يجعلك تكسب ولاء العملاء.

شكرًا لجي كي رولينغ على خلق شخصية بهذا الذكاء على الرغم من أخلاقه وأهدافه التي يرثى لها إلا أن تصميمه على ما يفعله و رغبته في تحقيق أهدافه علمتنا بعض الدروس في التسويق.

إرسال تعليق

0 تعليقات