اليوم العالمي لمنع الانتحار

يتم الاحتفال باليوم العالمي لمنع الانتحار كل عام في 10 سبتمبر. إنها مشكلة متنامية والأرقام تحكي قصة مروعة. كل 40 ثانية ينتحر شخص ما وفقًا لمنظمة الصحة العالمية. وهذا يعني حوالي 800 ألف شخص في جميع أنحاء العالم كل عام - على الرغم من أن بعض التقديرات تشير إلى أن هذا العدد أقرب إلى مليون شخص. الانتحار هو السبب الرئيسي لوفاة الأشخاص الذين تتراوح أعمارهم بين 15 إلى 29 عامًا، ومقابل كل انتحار يؤدي إلى الوفاة، هناك ما يصل إلى 40 محاولة انتحار.

هل تعلم أن الانتحار هو السبب الرئيسي العاشر للوفاة في الولايات المتحدة؟ فهو يؤثر على جميع الفئات العمرية بالتساوي. لذلك من المهم إجراء مناقشات حول الصحة العقلية، مما يسهل على الآخرين التحدث عن الأوقات الصعبة التي يمرون بها وطلب المساعدة المهنية إذا لزم الأمر. يتم ملاحظة الوعي بتزايد حالات الانتحار التي يمكن الوقاية منها إلى حد كبير في اليوم العالمي لمنع الانتحار في 10 سبتمبر. وفي هذه التدوينة ستتعرف على تاريخ وأنشطة هذا اليوم، والتسويق له.

تاريخ اليوم العالمي لمنع الانتحار

نحن نعيش أنماط حياة مزدحمة وبالكاد نحصل على الوقت للجلوس ومعالجة أفكارنا، وهو على الأرجح سبب لعدم تقييم مشكلات الصحة العقلية أو المشكلات الأساسية. وفقا لمنظمة الصحة العالمية، يتم الانتحار في مكان ما من العالم كل 40 ثانية. يموت حوالي 800 ألف شخص كل عام بسبب الانتحار. وتحدث غالبية هذه الحالات في البلدان المتخلفة والنامية. وهذه الأرقام مذهلة، بالنظر إلى أنه يمكن الوقاية من الانتحار. إن المرض العقلي غير المشخص وغير المعالج هو السبب الأكبر وراء الانتحار.

بدأت الرابطة الدولية لمنع الانتحار (IASP) اليوم العالمي لمنع الانتحار في عام 2003. ويشارك في رعاية هذا اليوم الاتحاد العالمي للصحة العقلية ومنظمة الصحة العالمية. الهدف من اليوم هو البحث وجمع البيانات حول السلوك الانتحاري، وتحديد الأسباب المختلفة ولماذا تمر علاماته دون أن يلاحظها أحد، وتطوير ممارسات وسياسات سليمة لمنع الانتحار.

أرادت IASP خلق الوعي من خلال إعلام الجمهور بكيفية التعرف على العلامات التحذيرية لشخص يفكر في الانتحار والتواصل معهم قبل فوات الأوان. ونظرًا لنجاح المبادرة، دخلت منظمة الصحة العالمية في شراكة معها منذ عامها الثاني فصاعدًا. تم ذكر الحملة العالمية لمنع الانتحار التي أطلقتها منظمة الصحة العالمية منذ عام 1999 في اليوم العالمي الأول لمنع الانتحار في عام 2003، مع الإشارة إلى ما يلي كأهداف رئيسية لها: تنظيم أنشطة عالمية وإقليمية ووطنية متعددة القطاعات لزيادة الوعي حول السلوكيات الانتحارية وكيفية الوقاية منها بشكل فعال. وتعزيز قدرات الدول على تطوير وتقييم السياسات والخطط الوطنية للوقاية من الانتحار.

تهدف الرابطة الدولية لمرضى الاكتئاب ومنظمة الصحة العالمية إلى توعية المجتمع بأن أي شخص يمكنه ثني شخص ما عن إنهاء حياته من خلال الرسالة المعتمدة علنًا، "خذ دقيقة من أجل تغيير حياتك". وتمكننا كلتا المنظمتين من مساعدة أولئك الذين يعانون من الاكتئاب. ولهذا السبب اكتسب يوم التوعية بالانتحار اهتمامًا كبيرًا.

أنشطة اليوم العالمي لمنع الانتحار

تشمل الفعاليات والأنشطة في اليوم العالمي لمنع الانتحار المؤتمرات والندوات ومنتديات النقاش؛ وصياغة سياسات جديدة لمنع الانتحار؛ استخدام وسائل الإعلام كأداة لتعزيز الوعي؛ تثقيف المراهقين بشأن الانتحار ومن يجب التواصل معهم إذا لزم الأمر؛ وإنشاء مجموعات دعم ومراكز مرافق خاصة كموارد للتوعية بمرض الاكتئاب والانتحار وعلاجه.

يمكنك الاحتفال باليوم من خلال التواجد بجانب شخص لا تعرفه ولكن من المحتمل أن يعاني من الاكتئاب الذي قد يؤدي إلى الانتحار. إن لفتة بسيطة مثل شراء الطعام للمشردين لها تأثير إيجابي دائم. تواصل مع شخص قد يحتاج إلى المساعدة. من المعروف على نطاق واسع أن بعض السلوكيات تشير إلى احتمالية الانتحار. يمكننا جميعًا أن نتعلم العلامات التحذيرية للتفكير في الانتحار. إذا اكتشفناهم في وقت مبكر بما فيه الكفاية، يمكننا اتخاذ الإجراءات اللازمة.

إن الحديث عن هذه القضية هو خطوة أولى مهمة في تخليص المجتمع من فكرة أن قضايا الصحة النفسية يجب أن تظل مخفية. في اليوم العالمي لمنع الانتحار، يمكنك استضافة أو حضور حلقة نقاش حول كيفية تفاقم مشاكل الصحة العقلية للأفكار الانتحارية. يتغير موضوع IASP كل عام، ومن المنطقي عقد حدث محلي على قدم المساواة مع هذا الموضوع.

يوفر اليوم العالمي لمنع الانتحار الكثير من الموارد للأشخاص لمعرفة المزيد عن أسباب الانتحار وكيفية الوقاية منه. ستجد عددًا لا يحصى من الكتب والأفلام والأحداث عبر الإنترنت لتوجيهك في الاتجاه الصحيح. المعرفة ليست مجرد قوة، بل يمكن أن تنقذ حياة شخص ما.

التسويق في اليوم العالمي لمنع الانتحار

فيما يلي بعض الأفكار التسويقية لليوم العالمي لمنع الانتحار: قم بتشغيل حملة على وسائل التواصل الاجتماعي لزيادة الوعي بهذه المشكلة. شارك قصص الأشخاص الذين تأثروا بالانتحار، وقم بتوفير الموارد للمساعدة والدعم.

تطوع بوقتك لمنظمة تعمل على منع الانتحار. هناك العديد من المنظمات التي تعمل على تقديم الدعم للأشخاص الذين يعانون من أفكار انتحارية. يمكنك التطوع بوقتك للمساعدة في الخطوط الساخنة أو التدخل في الأزمات أو المناصرة.

ثقف نفسك حول هذه القضية، كلما عرفت المزيد عن الانتحار، زادت فعاليتك في رفع مستوى الوعي واتخاذ الإجراءات اللازمة. اقرأ المقالات وشاهد الأفلام الوثائقية وتحدث إلى الأشخاص الذين يعملون على منع الانتحار.

ملخص اليوم العالمي لمنع الانتحار

وفقا لمنظمة الصحة العالمية، فإن أحد الأهداف الرئيسية لليوم العالمي لمنع الانتحار هو "زيادة الوعي حول السلوكيات الانتحارية وكيفية الوقاية منها بشكل فعال". يعد اليوم العالمي لمنع الانتحار بمثابة تذكير بأن المجتمع يحتاج إلى دعم متسق ومتزايد لموارد الصحة العقلية حتى يتمكن الأشخاص الذين يعانون من اضطرابات الصحة العقلية من العثور على المساعدة التي يحتاجون إليها. ويتم الاحتفال باليوم العالمي لمنع الانتحار في 10 سبتمبر سنويًا.