اليوم العالمي لسلامة المرضى

إن اليوم العالمي لسلامة المرضى، الذي يحتفل به في 17 سبتمبر، يذكرنا بأن سلامة المرضى هي مسؤوليتنا جميعا. يحتاج جميع أصحاب المصلحة المعنيين في عملية الرعاية الصحية لدينا - المرضى والأطباء والإداريين - إلى العمل معًا لضمان تقديم الرعاية الصحية بشكل آمن. في هذه التدوينة ستتعرف على تاريخ وأنشطة اليوم العالمي لسلامة المرضى، والتسويق في هذا اليوم.

تاريخ اليوم العالمي لسلامة المرضى

اليوم العالمي لسلامة المرضى هو حملة عالمية سنوية يتم الاحتفال بها في 17 سبتمبر لرفع مستوى الوعي حول سلامة المرضى والدعوة إلى التضامن والعمل الموحد من قبل جميع البلدان والشركاء الدوليين للحد من الأذى الذي يصيب المرضى. تم إنشاء اليوم العالمي لسلامة المرضى في عام 2019 من قبل جمعية الصحة العالمية الثانية والسبعين من خلال اعتماد القرار WHA72.6 - "العمل العالمي بشأن سلامة المرضى". ويعترف القرار بسلامة المرضى كأولوية صحية عالمية ويؤيد إنشاء اليوم العالمي للسلامة الصحية الذي سيتم الاحتفال به سنويًا في 17 سبتمبر.

أنشطة اليوم العالمي لسلامة المرضى

يتميز اليوم العالمي لسلامة المرضى بمجموعة متنوعة من الأنشطة والفعاليات حول العالم، بما في ذلك: الحملات التثقيفية وورش العمل، حملات التوعية العامة، والأنشطة الدعوية، والمشاريع البحثية. يعد اليوم العالمي لسلامة المرضى فرصة للجميع للالتقاء والعمل من أجل نظام رعاية صحية أكثر أمانًا وإنصافًا للجميع.

يمكن أن تكون زيارات الطبيب مخيفة، والأطباء ليسوا دائمًا أفضل من يتواصلون. حافظ على حوار مفتوح مع طبيبك حول ما تشعر به. هذه قضية لا يمكنك التحدث عنها كثيرًا. وتمثل الأخطاء في تسليم الأدوية وأخذها جزءًا كبيرًا من الأخطاء في سلامة المرضى. تأكد من قراءة الملصقات الموجودة على أدويتك لتناول الجرعة الصحيحة ولا تخف من التحدث مع الصيدلي بشأن أي أسئلة تتعلق بوصفاتك الطبية. 

التسويق في اليوم العالمي لسلامة المرضى

فيما يلي بعض الأفكار التسويقية لليوم العالمي لسلامة المرضى: إنشاء ومشاركة المحتوى التعليمي، يمكن أن يشمل ذلك منشورات المدونات أو المقالات أو الرسوم البيانية أو مقاطع الفيديو أو منشورات وسائل التواصل الاجتماعي حول موضوعات سلامة المرضى. على سبيل المثال، يمكنك الكتابة عن كيف يمكن للمرضى أن يكونوا مدافعين عن سلامتهم، أو كيف يمكن لمقدمي الرعاية الصحية خلق بيئة أكثر أمانًا للمرضى.

استضافة حدث سلامة المرضى، يمكن أن يكون هذا ندوة عبر الإنترنت أو ندوة أو ورشة عمل. قم بدعوة المرضى والأسر ومقدمي الرعاية ومتخصصي الرعاية الصحية وصانعي السياسات للتعرف على سلامة المرضى ومناقشة طرق تحسينها. هناك العديد من المنظمات التي تعمل على تحسين سلامة المرضى. الشراكة مع المنظمات الأخرى للوصول إلى جمهور أوسع ويكون لها تأثير أكبر. على سبيل المثال، يمكنك الشراكة مع مستشفى محلي أو مجموعة مناصرة للمرضى لاستضافة حدث مشترك. واستخدم وسائل التواصل الاجتماعي، تعد وسائل التواصل الاجتماعي وسيلة رائعة للوصول إلى جمهور كبير وزيادة الوعي حول سلامة المرضى.

ملخص اليوم العالمي لسلامة المرضى

هناك الكثير من الأعمال الورقية المتعلقة بتوفير الرعاية الصحية. تساهم الأخطاء الإدارية في انعدام سلامة المرضى. إن اليوم العالمي لسلامة المرضى هو بمثابة تذكير ليس للمرضى فحسب، بل أيضًا لمسؤولي الرعاية الصحية بأن يضعوا سلامة المرضى في مقدمة أولوياتهم. يتم إهدار ما يقرب من 15 بالمائة من إجمالي الإنفاق على الرعاية الصحية في التعامل مع الأحداث الناجمة عن عدم الحفاظ على سلامة المرضى. إن الاستمرار في التركيز على سلامة المرضى يمكن أن يقلل من تكاليف الرعاية الصحية ويجعل تقديم الرعاية الصحية أكثر كفاءة. ويتم الاحتفال باليوم العالمي لسلامة المرضى في 17 سبتمبر سنويًا.