ما هو البودكاست وكيف تبدأ بودكاستك؟

إذا كنت ترغب في إطلاق بودكاستك الخاص ولكنك لا تعلم من أين تبدأ فهذه التدوينة لك. سأتحدث عن 14 خطوة سهلة ستساعدك في البدء في صناعة البودكاست بشكل صحيح. وستتعرف على الأفكار الخاطئة والشائعة عن البودكاست، وما تحتاجه كمبتدئ في صناعة البودكاست. لكن في البداية...

ما هو البودكاست؟

كلمة "بودكاست" هي مصطلح إنجليزي يشير إلى سلسلة صوتية من الحلقات يتم نشرها وتوزيعها بشكلٍ رقمي، ويمكن للمستخدمين الاشتراك بها وتنزيل الحلقات للاستماع إليها في أي وقتٍ ومكان. تكون الحلقات مسجلة مسبقًا، وتحتوي على مضيف واحد أو أكثر يتحدثون عن موضوع معين. قد يكون أي شيء من التجارة والجريمة إلى علوم الحيوانات، والأفلام والقائمة تطول. إن أصل كلمة "بودكاست" الإنجليزية، فتعود إلى عام 2004 وتجمع بين كلمتين:
iPod: وهو مشغل الموسيقى الرقمي الشهير من شركة Apple.
Broadcast: وتعني البث الإذاعي أو التلفزيوني.
وهذا يعكس جوهر فكرة البودكاست، حيث يتم توفير المحتوى الصوتي بطريقة مشابهة للبث لكن بشكلٍ فردي ومتاح للتنزيل في أي وقت. فيما يلي بعض التفاصيل الإضافية:
- طريقة الاستماع: يُمكن الاستماع للبودكاست من خلال تطبيقات خاصة تسمى "برامج التقاط البودكاست" (Podcatchers)، مثل: Apple Podcasts، Google Podcasts، Spotify، وغيرها.
- الموضوعات: تغطي البودكاستات مواضيعٍ متنوعة للغاية، مثل الأخبار، الثقافة، الترفيه، التعليم، الصحة، ومجالات أخرى كثيرة.
- الإنتاج: يمكن لأي شخص إنشاء بودكاست خاص به باستخدام هاتف ذكي وميكروفون بسيط، أو معدات احترافية أكثر تقدمًا.

كيف تبدأ بودكاستك؟

هنا 14 خطوة ستساعدك تبدأ بودكاستك، احضر ورقة وقلم حتى تستطيع تطبيق الخطوات والتخطيط لبودكاستك، يمكنك حتى استخدام جوالك أو آيبادك، وهنا الخطوات للبدء في صناعة البودكاست:

1- اسأل نفسك "لم سأبدأ بودكاستي؟"

أول خطوة وقبل البدء في بودكاستك هي أن تسأل نفسك السؤال التالي "لم سأبدأ بودكاستي؟" قد يكون هذا السؤال أسهل أو أصعب سؤال تسأله نفسك. إذا كانت إجابتك هي لأن الجميع يبدأ في صناعة البودكاست، فهذا السبب غير كافي وغير واقعي حتى تبدأ بودكاستك. هنا في أسباب أفضل بكثير و منها:
- أرغب في بناء مجتمع مهتم بشأن قضية أو مشكلة
- أرغب في نشر المعرفة لشيء شغوف به ويعجبني واستمتع به
- لدي مهارة محددة مثل إدارة الأعمال أو لغة أجنبية وأرغب في تعليمها للناس
- أنا رائد أعمال وأرى أن البودكاست وسيلة إضافية تساعدني في نشر علامتي التجارية ونموها أي وسيلة للتسويق
- أنا شخص يكتب، والبودكاست يعتبر وسيلة إضافية لعملائي وقرائي للحصول على محتوى خاص

الأسباب التي بالأعلى، تعتبر من ضمن الأسباب التي يمكنها أن تدفعك لصناعة البودكاست. ابدأ في التفكير بالسبب الخاص بك. بالطبع سيكون لديك سببًا أفضل من لأن الجميع بدأ في صناعة بودكاست! يعتبر البودكاست وسيلة لجذب فرص العمل في المستقبل. على سبيل المثال: تستطيع عرض الإعلانات التي لها علاقة ببودكاستك في حلقاتك. أو لنقل بأن لديك بودكاست في مجال التسويق، سيساعدك بودكاستك في الحصول على وظيفة في هذ المجال وسيساعدك في إثبات قدراتك وخبراتك من خلال البودكاست، إنه وسيلة جيدة لتسويق الذات. تفضل بالاستماع لبودكاستي في مجال التسويق: بودكاست نورة تُدوّن🎙️

وقبل الانتقال للخطوة التالية، هنا خمسة أفكار خاطئة منتشرة عن البودكاست:
1- احتياج لمهارات محددة للبدء في صناعة البودكاست. إنها فكرة خاطئة، لست بحاجة لمهارات محددة كل ما تحتاج إليه القدرة على التحدث والمناقشة ويمكنك تنميتها وتطويرها، ولا يتوجب عليك أن تكون خبيرًا. كل. ما تحتاج إليه الشغف والحب بالمجال الذي ترغب في إنشاء بودكاست عنه.
2- احتياج معدات باهظة الثمن. تستطيع البدء بأي مايكروفون لديك، سواء كان مدمجًا بالسماعات أو مايكروفون صغير. لست بحاجة لإنفاق الكثير من المال على معدات التسجيل لبودكاستك. توجد برامج مجانية للتسجيل وتعديل الصوت مثل Audacity، وهنا فيديو تعديل الصوت على برنامج أوداستي Audacity مجاناً وإزالة الضجيج وصوت التنفس ✂️
3- البودكاست غير شائع. بالطبع هذا خاطئ، يوجد العديد من الأشخاص المهتمين بسماع البودكاست في طريقهم للعمل وأثناء التمرين وأثناء الانتظار أو في أوقات الفراغ. وهناك منصات تستثمر في البودكاست مثل سبوتفاي وآبل بودكاست حتى يجذبوا مستمعين أكثر لمنصاتهم.
4- احتياج العديد من المتابعين. في الحقيقة لا تحتاج للعديد من المتابعين حتى تصبح ناجحًا في صناعة البودكاست. ولا تحتاج لأن تكون مشهورًا. تأكد بأنك ستكسب المتابعين والأشخاص الذين تستهدفهم أثناء عملك ونشرك لمحتوى بودكاست ممتاز ومفيد وممتع بالنسبة لمستمعيك.
5- يجب أن تكون حلقة البودكاست طويلة. لا يوجد طول محدد لحلقات البودكاست، يمكنك جعل حلقات بودكاستك طويلة أو قصيرة حسب ما يناسب جمهورك المستهدف. وهذا يأخذنا للخطوة التالية.

2- حدد جمهورك المستهدف

لمن سيكون بودكاستك؟ من هي الفئة التي تستهدفها بمحتواك؟ خذ لحظة وتخيل الشخص الذي سيستمع لبودكاستك. كم عمره؟ أين يسكن؟ وما هي اهتماماته؟ وما الذي يحب ويكره؟ ومالذي يقوم بعمله في وقت فراغه؟ وفكر لم هذا الشخص سيفضل الاستماع لبودكاستك بدلًا من الراديو أو مشاهدة التلفاز؟ ما الذي سيجذبه لبودكاستك؟ يجب أن تحدد الفئة التي تستهدفها وتبدأ في التفكير بها، ذلك سيساعدك في البدء في صناعة البودكاست بشكل صحيح، وأيضًا في توجيه محتواك لهم بشكل مناسب.

3- حدد نوع البودكاست

الخطوة التالية هي تحديد نوع البودكاست. عما سيكون بودكاستك؟ ما رأيك في شخص يرغب في البدء في بودكاست عن الأفلام؟ هذا لا يعتبر بودكاستًا! فكر دقيقة معي، واختر لأفضل من بين الخيارين التاليين:
1- أرغب في البدء في بودكاست عن الأفلام
2- أرغب في أن أبدأ بودكاست انتقد فيه الأفلام الجديدة التي تُعرض في السينما، واستضيف أشخاص كل أسبوع عاشوا نفس أحداث قصة الفيلم الجديد

بالطبع الإجابة الثانية تحدد بوضوح ما الذي يتحدث عنه بودكاستك، مثال آخر: بودكاست عن المال. لتحديد هذا البودكاست أكثر يمكنك القول بأنك ستعطي نصائح مالية في البودكاست للأشخاص الذين يرغبون في التقاعد المبكر، أو نصائح للاستثمار ودخول سوق الأسهم والنجاح فيه.

4- إيجاد الإلهام

وبعد تحديد البودكاست، ابحث عن الإلهام. لا توجد طريقة واحدة لإيجاد الإلهام، قد تأتيك فكرة وأنت تتسوق أو عند مشاهدتك لفيلم أو فيديو، أو حتى منشور على وسائل التواصل الاجتماعي. أيضًا في اجتماعاتك العائلية أو عند حديثك مع أصدقائك. جميع الأشياء حولك قد تلهمك في موضوعات لها علاقة بمجال بودكاستك! لذا اجمل ورقة وقلم معك دائمًا أو قم بكتابة أفكارك وملاحظاتك على جوالك.

5- ما مقدار حبك للشيء الذي تقدمه؟

كم لديك من الحب في الاستثمار في بودكاستك؟ الحقيقة الصعبة هي أنه من الصعب الاستمرار في صناعة البودكاست. إن ما يقتل البودكاست ليس الأدوات البسيطة التي لديك أو ضيق الوقت أو قلة المال. الشيء الأكيد الذي يقتل بودكاستك وينهيه هو قلة الحب لما تعمله! موقع انكور (Anchor) المعروف حاليًا بـSpotify for Podcasters، هنا فيديو عن طريقة نشر البودكاست على سبوتفاي وابل و قوقل بودكاست باستخدام Anchor/Spotify for Podcasters مجانًا🎙️ تمت نشر بودكاستات على انكور تحتوي على أكثر من 9 حلقات بنسبة 16٪ فقط بناء على إحصائية تمت في عام 2018. وهذا يعني أن الأغلب إما ينشئ بودكاست من 9 حلقات أو يستسلم بعد الحلقة التاسعة. وهناك مصطلح "Podfade" ومعناه توقف الشخص عن صناعة البودكاست بشكل مفاجئ ودون أي سابق إنذار. 

هذا لا يعني بأن الشخص الذي كان يقدم البودكاست كسولًا أو لا يعرف كيفية إنشاء بودكاست. بالعكس يوجد الكثير من الأشخاص المبدعين والأذكياء لكنهم يتوقفوا عن إنشاء البودكاست بسبب عدم حبهم لما يفعلوه. خذ لحظة من وقتك وفكرو هل سوف تبحث بكل حب عن الموضوع الذي ستتحدث عنه في بودكاستك؟ هل تحب أن تكون النتيجة بشكل محدد وستعمل على تحقيقها حتى لو تطلب منك العمل لساعات أو شهور؟ تحتاج لأن تأخذ وقتك عند صناعتك للبودكاست. لا تجعله شيئًا يشعرك وكأنك مجبر لعمله بل استمتع بكل خطوة وأنت تصنعه!

6- حدد طريقة عرض البودكاست

كيف ستعرض بودكاست؟ هناك عدة أنواع مختلفة لعرض البودكاست سأخبرك بها في السطور التالية حتى تختار ما يناسبك ويناسب جمهورك المستهدف. 8 طرق لعرض وتقديم البودكاست:
1- الاستضافة والمقابلات: يقوم مقدم البودكاست بإستضافة شخص كل حلقة له علاقة بموضوع الحلقة.
2- الطاولة المستديرة: في الغالب عبارة عن 3 أو 4 أشخاص يتحاوروا مع بعض ويتناقشوا عن مواضيع لها علاقة بالبودكاست، وبالتأكيد منهم من يختلف أو لا يوافق الرأي مع الآخرين أثناء النقاش لإضفاء الحماس والإثارة ومشاركة المعلومات من وجهة نظر جميع الأطراف.
3- الأخبار اليومية: حيث يتم عرض الأخبار بشكل يومي في البودكاست.
4- طريقة الـRecap: حيث تتحدث بشكل مختصر عما حدث في مسلسل أو فيلم، على سبيل المثال يتم عرض حلقات مسلسل محدد، وبعد عرض كل حلقة صاحب البودكاست يقوم بعمل ملخص عنه ويتحدث عن الحلقة بشكل مختصر.
5- طريقة عرض البودكاست بشكل منفصل لكل حلقة: أي أن كل حلقة تكون منفصلة وتركز على قصة محددة مع حقائق عنها.
6- طريقة عرض البودكاست بالمواسم: أي قصة واحدة في حلقات متعددة منفصلة على مدار الموسم.
7- طريقة التحقيق: يقوم مقدم البودكاست بأخذ دور المحقق في قضية أو عدة قضايا ويسعى لحلها إلى أن يصل للحقيقة مثل بودكاستات الجريمة.
8- عرض البودكاست كمجلة: يمكن للبودكاست أن يتضمن وثائقيات، تحقيق، أو مقابلات.. وكلها لها علاقة بالحلقة والبودكاست المُقدم. وهنا أكثر من 40 فكرة للبودكاست مع نورة تُدوّن💡


7- خلق تركيبة البودكاست

وبعد تحديد طريقة عرض البودكاست، الخطوة التالية هي خلق تركيبة البودكاست. قد تتساءل لم يجب أن يكون هناك تركيبة لبودكاستك؟ لم لا تكتفي بالتحدث فقط؟ والسبب هو أن ليس الجميع يعرف بودكاستك، وقد يأتي شخص يستمع إليك لأول مرة في الحلقة العاشرة، لذا ستحتاج لمقدمة تعريفية عنك.

من ضمن التركيبة هي التعريف عن نفسك في بداية كل حلقة، ومن ثم تعدد النقاط التي ستتحدث عنها في الحلقة. هكذا ستجعل المستمعين يشعرون بالحماس والترقب، وسيكون لديهم تصور عما سيتعلموه من الحلقة. من المهم أن تعرف بأن الخمس الدقائق الأولى في حلقة البودكاست مهمة. في إحصائية تمت عام 2016، استنتجت أن البودكاست يفقد 20-35 بالمائة من المستمعين خلال الدقائق الخمسة الأولى!

قد يقوم البعض بإنشاء بودكاست مع أصدقائه، فبالتالي قد يدردشو ويضحكوا لمدة 10 لـ30 دقيقة من بداية الحلقة. وبالطبع هذا لن يعجب المستمعين خاصة إذا كانوا جدد لا يعرفوكم. تخيل ذهابك لحفلة ولا تعرف أي أحد بها وحاولت الاندماج مع الناس لكن لا أحد يعرفك، ولم يرحب بك أي شخص، قد تتمنى لو أنك بقيت في المنزل. هذا المثال يعكس موقف المستمع الجديد. فالأفضل دائمًا أن تعرف عن نفسك وعم ستتحدث في الحلقة.

ومن ضمن التركيبة موسيقى البداية والنهاية، يمكنك الاستماع لبودكاست يعجبك وملاحظة طريقة تركيبة البودكاست ونسخها إذا ناسبتك. على سبيل المثال، أولًا لقطة تشويقية من البودكاست، ومن ثم موسيقى البداية، وثم مقدمة تعريفية، ويمكن الإعلان بين الحلقة، وثم مقابلة شخص ما إذا تتضمن الحلقة استضافة أشخاص. ثم CTA أي حث المستمعين على إجراء ما قد يكون الاشتراك في قناتك أو نشرها أو كتابة تعليق، وفي الختام موسيقى النهاية.

8- تحضير السكربت أو النص 

ستحتاج لكتابة الكلام الذي ستقوله. ليس شرطًا بالكامل، يمكنك كتابة النص رؤوس أقلام. مرحلة كتابة النص يمكن أن تكون أثناء تخطيطك للحلقة وعمل عصف ذهني للأفكار. الأفضل دائمًا هو أن يكون لديك نص يذكرك بما تحتاج  لقوله في الحلقة. وخاصة في البداية في أول الحلقات قد تحتاج لكتابة نص كامل، بعد بحثك عن الموضوع الذي ترغب في التحدث عنه. بالنسبة لي، ابحث دائمًا عن الموضوع الذي سأتحدث عنه في حلقاتي، واكتب نصًا كاملًا عنه. ثم أقرأه بصوت عالي، وثم أقوم بالتعديل عليه إذا احتاج لذلك وفي النهاية اسجله. وأعتقد أن هذه الطريقة مناسبة للمبتدئين في صناعة البودكاست.

9- اعطِ لبودكاستك اسم قوي

من الأفضل اختيار اسم البودكاست بعد التخطيط عم ستتحدث وكيف تصف بودكاستك حتى تستطيع اختار اسم مناسب لبودكاستك. هناك الملايين من البودكاست المنشور، قد يكون الاسم الذي ترغب به موجودًا مسبقًا وتم أخذه. لذا قبل اختيار اسم لبودكاستك، ابحث عنه على ابل بودكاست، وقوقل بودكاست، وسبوتفاي للتحقق من وجوده مسبقًا حتى لا يصبح هناك تشابه في الأسماء. كن مميزًا، إذا اخترت اسمًا موجودًا مسبقًا قد يربك ذلك المستمعين وقد يخلطوا بينكم وبين البودكاست الموجود مسبقًا. وقد يكون هناك مخالفة لحقوق الملكية الفكرية! لكن إذا كان اسم البودكاست الذي ترغبه موجود لكنه غير نشط وتم رفع الحلقات منذ سنين، فيمكنك استخدام الاسم. إلا أنه من الأفضل الأخد في الاعتبار النقاط التي ذكرتها مسبقًا عن اختيار اسم موجود مسبقًا. بالإضافة لذلك اختر اسمًا قصيرًا وسهل النطق ويمكن تذكره.

10- فكر في التنوع

تحدثت حتى الآن عن الأفكار للبودكاست والآن حان وقت التحدث عن الأشخاص في البودكاست. أي الأشخاص الذين سيقومون بتقديم البودكاست والضيوف، والأشخاص الذين سيقوموا بإنتاج البودكاست. ستحتاج إلى التنوع في فريق العمل. لماذا؟ لأن التنوع في فريق العمل سوف يميزك ويساعدك على الانتشار بين المستمعين. وسيكون هناك تنوع في المصادر الخاصة بالبودكاست الخاص بك، قد يكون المقدمين من خلفيات مختلفة أو من بلدان مختلفة يتشاركوا في تقديم البودكاست وخبراتهم ومصادرهم الخاصة. والتنوع يساعد في التعرف على النقاط العمياء، قد يكون لدى الشخص الآخر الذي يقدم البودكاست معك وجهة نظر لم تفكر بها من قبل! يمكنك البحث مجتمعات ومجموعات البودكاست عن أشخاص تستضيفهم وتقوم بإنشاء بودكاست معهم.

11- تقديم البودكاست باحترافية وتسجيله

قد يفكر البعض بأنه لا يملك الصوت الذي يجعله بصبح مقدمًا للبودكاست. على العكس تمامًا، لكل شخص صوت مميز وطريقة إلقاء وشخصية ولهجة تميزه عن غيره، وتؤهله بالطبع لتقديم البودكاست. تأكد أنه مهما فعلت سوف تجد من ينتقدك، وينتقد صوتك وطريقتك في الإلقاء. لكن انظر للتعليقات دائمًا بشكل إيجابي، واستفد منها. 

في تقديم البودكاست كن مستعدًا، ضع النص الذي كتبته مسبقًا بجانبك، وتأكد من أن المايكروفون يعمل. تحدث قليلًا أو غني أو تحدث مع الضيف، اعتبره مثل الاحماء للصوت قبل التسجيل. ضع بجانبك قارورة مياه أو مشروبات خالية من الكافيين حتى لا تشعروا بالجفاف. الأفضل أن تكون المياه في قارورة أو حافظة للمياه حتى لا تُسكب بالخطأ على المايكروفون أو جهازك أو النص الذي كتبته. 

اجعل المايكروفون بعيدًا عن فمك، وعلى الجانب الأيمن أو الأيسر. هذا سيجعل صوتك واضحًا ومخارج الحروف واضحة. وإذا كنت تكرر نفس الكلمة عدة مرات مع وقفات كثيرة و قول "اممممم" لا تقلقل تستطيع التعديل في الصوت وحذف هذه الأجزاء الغير مرغوبة من المقطع الصوتي. يمكنك إعادة المقطع الصوتي أيضًا وفي تعديل الصوت يمكنك جذف الجزء الخاطئ. وإذا ضحكت، فمن الأفضل الابتعاد قليلًا عن المايكروفون.

12- تعديل الصوت وكتابة عنوان ووصف للحلقة

كما ذكرت في الخطوة السابقة، إذا أخطأت في شيء ما وترغب في حذفه يمكنك ذلك من خلال اوداستي (Audacity) تعديل الصوت على برنامج أوداستي Audacity مجاناً وإزالة الضجيج وصوت التنفس ✂️ يمكنك من خلال اوداستي تعديل الصوت، وإزالة الضجيج في الخلفية، وجعل جودة الصوت عالية دون التأثير على وضوح وجودة الصوت. كذلك يمكننك حذف أو تقليل صوت التنفس بين الجمل. إن من السهل استخدام اوداستي وتعديل الصوت عليه مجانًا.

بعد تعديل الصوت، تحتاج للتفكير في عنوان مناسب للحلقة ووصف لها. فكر ما الذي من الممكن أن يبحث عنه جمهورك للوصول لهذه الحلقة؟ اكتب الكلمات التي من الممكن أن يبحثوا عنها في العنوان، وصندوق الوصف، هذا سيساعد في ظهور بودكاستك لهم.

13- نشر البودكاست

من الضروري أن يكون لديك حضورًا على مواقع التواصل الاجتماعي، ونشر الحلقات باستمرار. يمكنك عمل جدول لمواعيد البودكاست، قد تنشر كل أسبوع أو أسبوعين حلقة وتعلن عنها على وسائل التواصل الاجتماعي. هذا سيساعدك في الانتشار والوصول لجمهورك لأن وسائل التواصل الاجتماعي أصبحت تُستخدم مثل محركات البحث، للبحث عليها مثل قوقل. يمكنك نشر حلقات البودكاست على مجموعة العائلة والأصدقاء دعهم يستمعوا لك ويدعموك في نشر بودكاسك.

14- التعليقات ورد الفعل

اسأل من تعرف أن يعطيك رأيه عن الحلقة التي نشرتها. يمكنك سؤال أهلك، وأصدقائك، وزملائك في العمل لمعرفة الإيجابيات والسلبيات من وجهة نظرهم عن أول حلقة نشرتها. استقبل التعليقات دائمًا، وانظر لها بشكل إيجابي، وفكر كيف يمكنك تطوير من نفسك وبودكاستك من خلال هذه التعليقات. وانتبه للتعليقات التي تتكرر مثل عدم وضوح الصوت، إذا تكرر ذلك ستحتاج لمعالجة الأمر قد يكون بسبب ابتعادك عن المايكروفون أو عدم ضبطه جيدًا قبل التسجيل.

وفي الختام أتمنى أن تساعدك هذه التدوينة في البدء في صناعة البودكاست. ستحتاج لوقت وجهد حتى تصل لنتيجة ترضيك، لكن الأهم هو أن تستمتع برحلتك في صناعة البودكاست. للمزيد من الفيديوهات في صناعة البودكاست تفضل بزيارة قناتي اليوتيوب: صناعة البودكاست | ابدأ بودكاستك صح!🎙️