اليوم العالمي للأمراض الحيوانية المنشأ

يتم الاحتفال باليوم العالمي للأمراض الحيوانية المنشأ سنويًا في 6 يوليو من كل عام. يهدف هذا اليوم إلى إلقاء الضوء على الأمراض التي تنشأ في الحيوانات والتي يمكن أن تنتقل إلى البشر. في دراسة أجراها مركز السيطرة على الأمراض 60 ٪ من جميع الأمراض المعدية الموجودة هي حيوانية المصدر و 70 ٪ على الأقل من الأمراض المعدية الناشئة تنشأ في الحيوانات. في هذه التدوينة ستتعرف على تاريخ اليوم العالمي للأمراض حيوانية المنشأ، وأنشطة هذا اليوم، والتسويق في اليوم العالمي للأمراض حيوانية المنشأ.

تاريخ اليوم العالمي للأمراض الحيوانية المنشأ

في 6 يوليو 1885 نجح عالم الأحياء الفرنسي لويس باستور في إعطاء أول لقاح ضد داء الكلب لطفل صغير عضه كلب مسعور. لم يمنع اللقاح الطفل من الإصابة بداء الكلب فقط بل أنقذ حياته. داء الكلب هو مجرد مثال واحد للعديد من الأمراض الحيوانية المنشأ. إنفلونزا الطيور والإيبولا وفيروس غرب النيل هي بعض الأمثلة الأخرى التي تم اكتشافها على مر السنين. يمكن أن تكون مسببات الأمراض الحيوانية المنشأ فيروسية أو بكتيرية أو طفيلية ويمكن أن تنتشر إلى البشر من خلال الاتصال المباشر أو بشكل غير مباشر من خلال الطعام أو الماء أو البيئة. قد ينتشر حتى من خلال الأنواع الوسيطة. لا ينشأ فقط من الحيوانات البرية مثل الخفافيش أو القرود. يمكن أن تأتي أيضًا من الحيوانات الأليفة وحيوانات المزرعة. يزيد استخدام المضادات الحيوية في الحيوانات التي يتم تربيتها من أجل الغذاء من احتمال وجود سلالات مقاومة للأدوية من مسببات الأمراض الحيوانية المنشأ. لهذا السبب تلعب الحيوانات دورًا مهمًا في الإصابة بالعدوى الحيوانية المنشأ. لقد وجد الباحثون أن الخفافيش تحمل أكبر عدد من مسببات الأمراض غير المعروفة التي يمكن أن تصيب البشر. يوجد حاليًا أكثر من 250 فيروس حيواني المنشأ ومعروف، ولكن قد يكون هناك المزيد في انتظار اكتشافه.

نظرًا لوجود العديد من أنواع الأمراض الحيوانية المنشأ، فهناك أيضًا أنواع عديدة من العلاجات مثل المضادات الحيوية. يمكن أن تساعد بعض الممارسات في منع انتشار الأمراض الحيوانية المنشأ التي تنتقل عن طريق الأغذية مثل الإرشادات الآمنة لرعاية الحيوانات في الصناعة الزراعية. الحصول على مياه الشرب النظيفة والتخلص السليم من النفايات هي طرق فعالة للحد من انتشار الأمراض. يمكن أن يساعد أيضًا تطعيم الحيوانات الأليفة المنزلية والحفاظ على النظافة المناسبة مثل غسل يديك بعد الاتصال الوثيق بالحيوانات. تعد حماية وإدارة صحة الحيوانات التي تعيش مع البشر أمرًا هامًا. عندما نمنع الأمراض في الحيوانات فإننا نحمي صحة الناس.

أنشطة اليوم العالمي للأمراض الحيوانية المنشأ

قم بتطعيم حيوانك الأليف، من المفاهيم الخاطئة أن الحيوانات الأليفة في الأماكن المغلقة لا تحتاج إلى لقاحات داء الكلب. تأكد من حصول قطتك أو كلبك على اللقاحات. حافظ دائمًا على جدول التطعيم محدثًا من أجل سلامة الجميع.

احصل على التطعيم، إذا كنت أنت أو أي شخص تعرفه معرضًا لخطر كبير للإصابة بداء الكلب، مثل الأطباء البيطريين فتأكد من توخي المزيد من الحذر. احمِ نفسك وأفراد العائلة بالحصول على تطعيم ضد داء الكلب قبل تعرضك له.

ادعم مأوى للحيوانات الأليفة، قد يكون العمل في ملاجئ الحيوانات أمرًا صعبًا ولكنه مجزٍ. يرحب موظفوهم دائمًا بالمساعدة الإضافية، سواء كانت في شكل تبرعات أو التطوع للمساعدة في المهام اليومية.

التسويق في اليوم العالمي للأمراض الحيوانية المنشأ

يهدف يوم الأمراض الحيوانية المنشأ إلى زيادة الوعي حول الأمراض التي تنتقل بين الحيوانات والإنسان. فيما يلي بعض الأفكار التسويقية للترويج ليوم الأمراض الحيوانية المنشأ: قم بإنشاء رسوم بيانية أو مقاطع فيديو لافتة للنظر تشرح أهمية الوقاية من الأمراض الحيوانية المنشأ. شارك الحقائق والنصائح والتدابير الاحترازية لتقليل مخاطر انتقال العدوى. شجع المتابعين على مشاركة المعلومات مع أصدقائهم وعائلاتهم. وإنشاء كتيبات أو ملصقات أو نشرات إعلامية عن الأمراض الحيوانية المنشأ وتوزيعها في الأماكن العامة والعيادات البيطرية والمدارس والمراكز المجتمعية. تأكد من أن المادة جذابة بصريًا وسهلة الفهم.

 تنظيم ندوة عبر الإنترنت مباشرة أو مناقشة عبر الإنترنت مع خبراء في هذا المجال. قم بالترويج للحدث على وسائل التواصل الاجتماعي، من خلال النشرات الإخبارية عبر البريد الإلكتروني، وفي المنتديات ذات الصلة. قم بتغطية موضوعات مثل الوقاية والانتقال والتأثيرات والمبادرات لمكافحة الأمراض الحيوانية المنشأ. شجع المشاركين على طرح الأسئلة والمشاركة في المناقشات.

التعاون مع المؤثرين أو المدونين أو الخبراء في المجالات الصحية أو المتعلقة بالحيوان. اطلب منهم مشاركة المعلومات وإنشاء محتوى متعلق بالأمراض الحيوانية المنشأ. يمكن أن يساعد ذلك في زيادة وصول رسالتك ومصداقيتها. تعاون مع ملاجئ الحيوانات المحلية، أو العيادات البيطرية، أو المنظمات الصحية للمشاركة في إنشاء محتوى أو المشاركة في استضافة الأحداث. يمكن أن توفر عمليات التعاون هذه وصولاً أوسع وجذب الانتباه من مختلف الجماهير المستهدفة.

قم بإنشاء تحديات جذابة تتعلق بالأمراض حيوانية المصدر على منصات وسائل التواصل الاجتماعي. على سبيل المثال اطلب من المشاركين مشاركة روتين نظافة حيواناتهم الأليفة أو العادات الصحية التي يتبعونها.

ملخص اليوم العالمي للأمراض الحيوانية المنشأ

يتم التوعية بالأمراض التي تنتقل من الحيوانات للبشر في اليوم العالمي للأمراض حيوانية المنشأ سنويًا في 6 يوليو، هذا اليوم مناسب لتسليط الضوء على التوعية والوقاية من الأمراض الحيوانية المنشأ والعناية بالحيوانات.