يوم الفالنتاين ورود حمراء هدايا حمراء عيد الحب يوم الحب

يتم الاحتفال بعيد الحب في 14 فبراير، هذا اليوم بالتحديد لإظهار مشاعر الحب للآخرين. ستعرف أن هذا اليوم قد اقترب عندما ترى المتاجر كلها تستخدم اللون الأحمر والقلوب، وسترى زيادة الإعلانات الخاصة بمحلات الورود والهدايا على مواقع التواصل الاجتماعي. في هذه التدوينة ستتعرف عن تاريخ وأنشطة عيد الحب، والتسويق في يوم الحب الذي أصبح تجاريًا.

تاريخ يوم الحب

يُعتقد أن القديس فالنتين هو كاهن كاثوليكي من القرن الثالث، قُتل في 14 فبراير عام 270 بعد الميلاد. يُقال أنه تحدى أوامر الإمبراطور وقام بتزويج الجنود سرًا، حيث أن وقتها لم يُسمح للجنود بالزواج لأن الإمبراطور أعتقد أن الرجال غير المتزوجين هم مقاتلون أكثر إخلاصًا وقوة. ونشأ يوم الفالنتاين أو يوم الحب كعيد مسيحي ليكرم فالنتاين الذي توفي في يوم 14 فبراير. لاحقًا أصبح احتفالًا ثقافيًا وتجاريًا يرمز للرومانسية والحب في العديد من مناطق العالم.

خلال القرن الرابع عشر الميلادي، ارتبط اليوم بالرومانسية، وأصبحت الرسائل المكتوبة بخط اليد والقصائد التي تعلن عن مشاعر الحب شائعة. في منتصف القرن التاسع عشر بدأ إنتاج بطاقات عيد الحب تجاريًا وكانت الهدايا التقليدية المرتبطة بهذا اليوم عبارة عن الحلوى والزهور، وخاصة الورود الحمراء التي ترمز إلى الحب والشغف. اليوم أصبح عيد الحب يشمل الأصدقاء والعائلة لإظهار مدى اهتمامك وحبك لهم. و انتهزت الشركات الفرصة لتناسب منتجاتها وخدماتها مع فترة عيد الحب لزيادة مبيعاتها.

أنشطة يوم الحب

ارتبط هذا اليوم بالحب والرومانسية والتعبير عن المشاعر والورود الحمراء والحلوى. في عيد الحب يتبادل الأحباء الرسائل والقصائد، والتخطيط لوجبات خاصة ومشاركة العائلة هذا اليوم وخلق ذكريات لا تُنسى. برأيي هذا اليوم ليس مناسبًا على الإطلاق لإعلان حبك لشريك المستقبل، لأنه يعتبر من الأعياد الخاصة بالمسيحيين حيث أنه بدأ الاحتفال به من قبلهم. وقصة فالنتاين لم تنتهي سوى بقلته لذا ليس يومًا لطيفًا لتضمينه في قصة حبك حين يسألك أبناؤك في المستقبل عنها. تأكد من اعترافك في اليوم والوقت المناسب ولا تنتظر الفالنتاين أو عيد الحب.

التسويق في يوم الحب

استغلت الشركات عيد الحب للتسويق لمنتجاتها وخدماتها بطريقة تتماشى مع هذا اليوم، والمستفيد الأكبر من هذا اليوم هي متاجر الورود والحلوى والهدايا. إن نسبة المستهلكين الذين يحتفلون بهذا اليوم هي 61.8٪، ومتوسط الإنفاق السنوي في يوم عيد الحب يتجاوز الـ13 مليار دولار! وعدد بطاقات عيد الحب التي يتم تبادلها كل عام تتجاوز 180 مليون قم بتصميمها بنفسك على كانفا مجانًا، ونسبة البطاقات التي تشتريها النساء في عيد الحب هي 85٪. وعدد الورود المجهزة لعيد الحب فتصل إلى 198 مليون وردة. ونسبة الورود التي يشتريها الرجال هي 73٪. ونسبة النساء اللواتي يرسلن الورود لأنفسهن هي 14٪. والمتوسط الذي ينفقه المستهلك في عيد الحب فقد يصل إلى 116.21 دولارًا أمريكيًا. إن هذا اليوم حقًا فرصة للشركات لزيادة المبيعات.

ملخص يوم الحب

يتم الاحتفال بعيد الحب المعروف بيوم الفالنتاين في 14 فبراير سنويًا. هذا اليوم مرتبط بالحب والرومانسية والورود الحمراء والحلوى. بدأ كاحتفال لتكريم فالنتاين وأصبح تجاريًا في يومنا الحاضر. يمكن تعريف هذا اليوم أو إعادة تعريفه حسب رغبة كل فرد. الاحتفالات يمكن أن تكون بالزهور والشوكولاتة التقليدية، أو احتفالاً عامًا أو خاصًا، أو حتى ابتكار شكل خاص بك ليوم الحب يعبر عما يعنيه لك. اقرأ المزيد عن الأيام العالمية