اليوم العالمي لسلامة الأغذية ومراقبة الجودة وسلامة الأغذية

يتم الاحتفال باليوم العالمي لسلامة الأغذية في 7 يونيو سنويًا، تم إنشاء هذا اليوم من قبل الأمم المتحدة للتوعية بأهمية آداب الطعام وسلامته في جميع مراحل السلسلة الغذائية. قبل وصول طعامنا إلى المتاجر والمطاعم وحتى أفواهنا، يمر الطعام بسلسلة طويلة من التوزيع يديرها أشخاص يتعاملون مع عمليات مثل الحصاد والمعالجة والتخزين والتوزيع والتحضير. وهذا اليوم مهم للغاية لأن هناك عدة احتمالات لتلوث الطعام. في هذه التدوينة ستتعرف على تاريخ اليوم العالمي لسلامة الأغذية، وأنشطة هذا اليوم، والتسويق في اليوم العالمي لسلامة الأغذية.

تاريخ اليوم العالمي لسلامة الأغذية

إن التسمم الغذائي من الحالات الشائعة أكثر مما تتخيل، حيث يتم تسجيل تقريبًا 600 مليون مرض منقول عن طريق الغذاء سنويًا. لذلك تعتبر سلامة الأغذية مفهومًا مهمًا للغاية لأنها تسعى لضمان التعامل مع طعامنا بعناية فائقة قبل وصوله إلينا. الغذاء الآمن هو عامل رئيسي في تحديد صحتنا العامة لأن كل ما نتناوله يتم هضمه وينتشر بسهولة إلى أجزاء أخرى من الجسم عبر مجرى الدم. يعد التسمم الغذائي أحد أكثر الحالات شيوعًا التي تسببها مسببات الأمراض التي تنقلها الأغذية وقد تشمل الأعراض القيء والأوجاع والإسهال. أهم خمسة من هذه العوامل الممرضة هي السالمونيلا، عدوى نوروفيروس، والتسمم بالمطثيات، والعطفية، والمكورات العنقودية الذهبية (العنقوديات). يمكن أن يكون كل شخص ضحية للتسمم الغذائي إذا لم يتم توخي الحذر ولم يتم اتخاذ تدابير السلامة. يزداد الخطر مع وجود مشاكل المناعة الأساسية الأخرى، أو الشيخوخة، أو الأطفال الصغار، أو النساء الحوامل.

النبأ السار هو أن التسمم الغذائي يمكن الوقاية منه بنسبة 100٪ من خلال استخدام آليات سلامة الغذاء. هذه هي التقنيات المستخدمة لضمان بقاء طعامنا في أفضل شكل وأكثر صحة حتى نستهلكه، ويشمل ذلك وضع العلامات والملصقات، والنظافة، والإضافات، والمواد الحافظة. ومع ذلك هذا ليس أسهل شيء يمكن تحقيقه بسبب عدد الأشخاص المشاركين في سلسلة توزيع الغذاء.

تعمل منظمات ووكالات تنظيم الأغذية على تسهيل إدارة ومراقبة إجراءات سلامة الأغذية من خلال وضع القوانين المعمول بها. تم إنشاء هيئات مثل منظمة الصحة العالمية ومنظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة وإدارة الغذاء والدواء لتنظيم عمليات وقوانين سلامة الأغذية. على الرغم من أن هذه المنظمات تبذل قصارى جهدها لضمان بقاء طعامنا آمنًا إلا أن هذه المهمة الضخمة تتطلب كل اهتمامنا. الطريقة التي نتعامل بها مع الطعام ومعالجته وتوزيعه تقطع شوطًا طويلاً نحو ضمان غذاء أكثر أمانًا وصحة أفضل في جميع أنحاء العالم. تم إنشاء اليوم العالمي لسلامة الأغذية من قبل الأمم المتحدة لزيادة الوعي بتدابير سلامة الأغذية وتيسيره من قبل منظمة الصحة العالمية ومنظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة.

أنشطة اليوم العالمي لسلامة الأغذية

أسرع طريقة للتأكد من أن الجميع يعرفون أهمية سلامة الأغذية هي التحدث عنها بنشاط. لذلك طوال اليوم، استخدم منصات الوسائط الاجتماعية الخاصة بك لزيادة الوعي بأهمية أخذ سلامة الأغذية على محمل الجد باستخدام الهاشتاق #اليوم_العالمي_لسلامة_الأغذية أو #اليوم_العالمي_لسلامة_الغذاء، من المهم استخدام جميع الأدوات المتاحة لنا لتثقيف الناس حول فوائد حماية طعامنا ضمن سلسلة توزيع الغذاء.

في هذا اليوم وطوال العام، تنظم الأمم المتحدة أحداثًا مختلفة تركز على تدابير سلامة الأغذية. يفعلون ذلك بالشراكة مع الشركات التابعة لهم مثل منظمة الصحة العالمية ومنظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة والمنظمات المعنية الأخرى. قم بزيارة موقع الويب الخاص بهم لمشاهدة قائمة بالأحداث المحتملة والتخطيط لحضور الأقرب إليك.

التسويق في اليوم العالمي لسلامة الأغذية

اليوم العالمي لسلامة الأغذية هو يوم لزيادة الوعي بأهمية سلامة الغذاء في حياتنا اليومية. إنها فرصة للشركات في صناعة المواد الغذائية لإظهار التزامها بممارسات غذائية آمنة وصحية. يمكنك استخدام وسائل التواصل الاجتماعي لمشاركة النصائح والحقائق والمعلومات حول سلامة الغذاء. شارك صور فريقك وهو يمارس التعامل الآمن مع الطعام أو إعداد وجبات صحية واستخدم الهاشتاقات الخاصة بهذا اليوم لزيادة الظهور. قم بإنشاء منشورات على المدونة أو حملات عبر البريد الإلكتروني تركز على سلامة الأغذية، وشارك بالوصفات وأفكار الوجبات الصحية. أيضًا يمكنك استضافة حدث أو برنامج تدريبي يركز على سلامة الأغذية وتثقيف موظفيك أو عملائك حول أفضل ممارسات سلامة الأغذية. يمكنك أيضًا الشراكة مع الطهاة أو خبراء التغذية الذين يمكنهم مشاركة الأفكار حول سلامة الأغذية أو الأكل الصحي.

ملخص اليوم العالمي لسلامة الأغذية

يتم الاحتفال باليوم العالمي لسلامة الأغذية للتوعية بأهمية سلامة الغذاء الذي نتناوله، والحد من مسببات الأمراض المرتبطة بالطعام. ويعد اليوم العالمي لسلامة الأغذية فرصة ممتازة للشركات لإظهار التزامها بتوفير ممارسات غذائية آمنة وصحية.